| 0 التعليقات ]

الحضارة الغربية.... في ضوء علم النفس الصناعي...

الكلام الي هكتبه دلوقتي هو عبارة عن شوية افكار مشتتة و استنتاجات ... لسة محتاج لبحث اكثر ...
ناس كتير بتنتقد الحضارة الغربية العظيمة و الجبارة من منطلق مزاعم اغلبها سببه العصبية و الحمية للحضارة الاسلامية الي بتمر فعلا بازمة كبيرة و الي بيشعر المتحمسين ليها بظلم كبير على حضارتهم الي بيعتبروها الاعظم في التاريخ الانساني....لكن هل فعلا الحضارة الاسلامية هي الاعظم في التاريخ؟؟؟؟ .....وهل الحضارة الغربية حضارة سيئة و مادية و قذرة؟

الانسان ...
الانسان هو المخلوق الاعظم في الكون المنظور...وعظمته لا يقارن بيها اى مخلوق تاني .... الانسان هو المخلوق الوحيد الي عنده ادراك لا يضاهي بالكون و الي عنده قدرات عقلية تكاد تكون غير محدودة ... و تعقيدات غريبة في تكوينه السيكولوجي و الاجتماعي....كمان هو الاكثر ابداعا و الاهم انه كائن حر بكل ما تحمل الكلمة من معنى .... حريته وصلت انه يناقش وجود الخالق و حتى لما بيعترف بيه ممكن يعترض و يتضجر احيانا من بعد احكامه ..... حرية مطلقة وصلت بيه الى محاولة وضع قوانين جديدة تهدف الي التحكم في تكوينه الجسدي والسيكولوجي و الاجتماعي احيانا بشكل يهدف الى الفائدة و احيانا اخرى بيكون بهدف اظهار القدرة و الزهو بنفسه وبقدراته على التغيير و الابداع و التمرد و التحدي ....

و على كل فهو اجدر المخلوقات بنيل الاحترام و التقدير و اجدرهم انه يكون له حرمة لا تضاهيها حرمة اى شئ اخر ... و بحيادية مطلقة لا يوجد افضل من رؤية الاسلام للانسان تكريما و تعظيما و احتراما.......فكل تعاليم الاسلام تهدف الى صيانة الانسان و المحافظة على كيانه و صيانة حقوقه و تعريفه لواجباته وفق تعريفه بماهية لا تضاهيها ماهية في اى فكر او ثقافة اخرى .... فيكفي ان في اوائل ايات القرأن نجد حوار عظيم بين الله و الانسان يبدأه الله بتعريف نفسه الى الانسان انه صاحب كل صفات الكمال و الجمال و انه الرحمن الرحيم و يوجز له منهج عظيم ليعيش به في الدنيا و في اوائل سور البقرة يذكر لنا امره للملائكة بالسجود لهذا الذي خلقه الله من طين....و ان هذا المخلوق هو خليفة الله في الارض...تكريم اعظم للانسان....
وعلى هذا يكون الانسان انسان مهما كانت ظروفه...صاحب ديانة ايا كانت او حتى ملحد ...مريض او صحيح ملك او عبد ....المهم انه انسان

والانسان على مدار حياته على الارض انشغل بتطوير حياته و التغلب على مشاكله ... و بيحاول يكتشف القوانين الي بتتحكم فيه و في بيئته يلاحظها و يستخلصها و يستخدمها للتحكم في نفسه و بيئته....الا انه على مدار هذه المحاولات لم يتوصل مطلقا للقانون المطلق في اى شئ...اجتماعيا ممكن على مدار عصور تظهر عادات و تقاليد توصف بالمثالية و بعد زمن تندثر و تختفي و توصف بالمتخلفة ...النظريات الاقتصادية كتيرة و لكل واحدة مزاياها وعيوبها.....حتى الان لم تتوصل حضارة الى قوانين تضمن لها عدم الانهيار و الاختفاء....و تكون بمثابة روح ليها في اوقات ازمتها....كل القوانين الي وضعها الانسان بتكون سبب في بناء حضارة و بعد فترة بتكون نفس القوانين السبب في انهيارها....( قريت كتاب اسمه ...تفكيك امريكا .....بيتكلم عن مشكلات عويصة جدا في المجتمع الامريكي بتهدد وجود هذه الدولة العظيمة...) لكن خلونا نتكلم عن دول زى اوربا و اليابان بعدين...كمان لازم هنتكلم عن الدول الغربية الفقيرة و ندقق النظر فيها شوية...و الدول الغربية المتخلفة و الفقيرة هى دول بتطبق اجزاء من الافكار الغربية دون اخرى ...... عايشين بفكرة غير كاملة و ده مسبب ليهم مشاكل لا حصر لها....مثلا نفس المنهج و الفكر الاجتماعي والعادات و التقاليد مع التخلف في الجانب الاقتصادي ....

مجازا كلمة دولة غربية دلوقتي يمكن ان نطلقها على دول لا تقع في الغرب .....هذا لان هذه الكلمة الان اصبحت تعني الحياة وفق افكار و نظم معينة...على سبيل المثال ممكن نقول ان كوريا الجنوبية هى دولة غربية بامتياز رغم وقوعها في اقصى الشرق....اجتماعيا هتلاقي نفس العادات و التقاليد الاوربية و اقتصاديا هتشوف الشركات متعددة الجنسيات و الشركات المالية الكبرى و خطوط الانتاج الضخمة و المتقدمة .....

تعالوا بقى شوية مع علم النفس الصناعي ....
علم النفس هو علم حديث نسبيا هدفه دراسة الجانب المعنوي في الانسان بهدف ملاحظته و التحكم فيه و تطويره و محاولة حل مشكلاته....و رغم انه علم الا انه لا يمكن الاقتصار في دراسته على المعمل و بتشكل النظرية الامبريقية فيه الجانب الغالب ...النظرية الامبريقية هى تشكيلة من نتائج البحث في المعمل و الخبرة الحياتية و الفلسفة و ما شابه.....
وعلم النفس الصناعي بيهتم بالانسان كعامل بهدف عام هو ( زيادة الانتاج)..... و تقريبا العلم ده له اهمية قصوى في كل الدول المتقدمة لكن ليس له اى اهمية في دولنا الموقرة....

ببساطة تخيل ان في شخص رايح يتقدم لوظيفة في مصنع..... الشخص بيهدف للحصول على عمل يناسبه و يساعده على حياة كريمة و المصنع بالتاكيد بيدور على الربح و الانتاج...شئ واقعي و بسيط جدا ....هيكون ايه دور علم النفس الصناعي في العملية دي؟؟

اول لما الشخص ده يروح للمصنع هيقابله الاخصائي النفسي مقابلة توصف علميا بالعادية ....هيعد يتكلم معاه يعني....والهدف منها بيكون الحصول على فكرة عامة عن تاريخ الشخص المهني و سمات شخصيته و مهاراته و كدا....
بعد كدا بيتعرض الشخص لانواع من الاختبارات العلمية المقننة و الي بيكون ليها مصداقية عالية جدا هدفها الحصول على صورة كاملة لمهارات الشخص البدنية و العقلية و الاجتماعية و النفسية....
في الوقت نفسه هنلاقي ان الخبراء النفسيين قاموا بتحليل كل وظيفة في المصنع بشكل علم مقنن و دقيق و حددوا المهارات الي بتحتاجها كل وظيفة....

بالشكل ده هنلاقي ان من السهل جدا وضع الرجل المناسب في المكان المناسب.....
الخبراء نفسهم بيلاحظوا اداء العمال و بيلاحظوا بيانات الانتاج و بيقارنوها بالبيانات المثالية ....و بيلاحظوا المشكلات و بتعاملوا معاها هنلاقيهم بيقدموا الرعاية النفسية للعاملين في مواجهة مشاكلهم مع العمل و بيستعينوا كمان بالاخصائيين الاجتماعيين في مواجهة المشاكل الاجتماعية .....و طبعا كل ده ليس له اى هدف الا زيادة الانتاج و الربح....
كل شئ بيكون طبقا لابحاث علمية .....عدد ساعات العمل ....اوقات الراحة ....اوقات تناول الوجبات ...الرواتب....كل شئ كل شئ كل شئ .....

على سبيل المثال هما توصلوا ان عدد ساعات العمل الاسبوعية لا يجب ان تزيد في بعض المهن عن 42 ساعة عمل من اجل انتاج مثالي ....و ان اى زيادة عن كدا هتؤدي الى نقص الانتاج.... و بيكون كل يوم تقريبا 8 ساعات ..... و في احيان تانية بتتطلب طبيعة المهنة ان تكون الاجازة يومين في الاسبوع ......
شئ زى اوقات الراحة على سبيل المثال هتلاقي اوقات الراحة للناس الي بتشتغل على ماكينات الخياطة هى 5 دقايق كل نص ساعة ...او في مهنة تانية ربع ساعة كل ساعتين ....على حسب ما توصلت اليه الابحاث العلمية لطبيعة العمل لنظم الانتاج الاقصى.....و اؤكد مرة تانية ان كل ده هدفه زيادة الانتاج و الربح....لا انسانية و لا طيبة ....و لا بيعملوا كدا لله .....ده اسمه شغل....

هنلاقي مفهوم زى ( العامل المشكل ) الي هو بتاع مشاكل كتيرة و انتاجه قليل و هلاقي انظمة للتعامل معاه بدئا من محاولة مساعدته و حتى مرحلة الاستبعاد من العمل ....و كل شئ طبقا لابحاث علمية .....و اؤكد تاني كل ده هدفه زيادة الانتاجية فقط.....
السؤال دلوقتي ايه الي ممكن نستخلصه من موضوع علم النفس الصناعي ده حول حقيقة الحضارة الغربية؟؟؟...... ده الي هنجاوب عليه في الجزء التاني ان شاء الله.....كمان هنشوف ميزات هذه الحضارة و عيوبها و هنقارنها بحضارتنا الاسلامية في نسختها الاصلية طبعا ....

الكلمات أعلاه هي للكاتب ( محمد زهران ) يريد ان يرى ردة فعل القراء نحو أفكارة حتى يكمل ما بدأه .

0 التعليقات

إرسال تعليق

رافعين معنوياتي . رأيك يهمني . ردك يسعدني .