| 14 التعليقات ]

كوني كما لم تكوني لأحد غيري .
كوني كما لم تكوني لأحد قبلي ، لأحد بعدي . 
كوني لي فقط . 
كوني أنا . كما كنتي أنتي أنا . 

أذهب على تلك المواقع والمنتديات .
أبحث لعلني أجد بعضا من رسائل أو كلمات .
ربما أستطاع أحدهم أن يصف ما بداخلي من من يحملون بعض الامتيازات 
شعراء كانوا أو كتاب 
ولكن هيهات هيهات 
وجدتهم أكثر مني فشلا . لم يستطع أحدهم أن يكتب جديدا .
هي كلمات دائما ما تكررت . في الكثير من الأغنيات . 
أما لكي انتي حبيبتي . فلكي كلمات لم تكتب لأحد غيركي . لم تكتب لأحد قبلكي . ولن تكتب لأحد بعدكي . أحاول أن اخلقها بوجداني . أن أصنعها بكل كياني . 
أبحث بين تلك الحروف القليلة المحدودة لعلني أستطيع أن أخلق منها بعضا مما تستحقية . ولكنها اللغة . ليست غلطتي أن تكون الحروف قليلة . أو ان المفردات والمعاني أقل .
وكيف لها تلك اللغة أن تصف مشاعر وأحاسيس لا تترجم بكلمات ؟!
هي لغة عقيمة أمامك . هي حروف ضعيفة ، صغيرة أمام قوة جمالك . 

امامك حبيبتي أعلنت تمردي . أعلنت عصياني . 
وسأكون ذاك الغارق في أحلامة . 
ذاك المجنون بحركاتة . 
سأكون أنا معك كما لم أكن سابقا أو لاحقا . 
سأكون طفلا مراهقا رجلا . عاقلا كنت أو مجنونا .
سأكون أنا معك كما أنا . 
عاريا تماما من كل تلك الأغطية . 
وما أكثرها أغطية . غطاء ع الوجه . غطاء ع القلب . غطاء ع العقل . غطاء ع النفس . غطاء ع الجسم . 
سأتعرى لتريني بداخلي وخارجي . بظاهري وباطني . 
سأكشف لكي عن كل أسراري . سر يتلوه سر . ضحكة تتلوها دمعة تتلوها قبلة . نظرة تتلوها ضمة . همسة تتلوها لمسة  . 
سأصعد وأهبط بكلماتي . في نهاية الأمر سأسقط قتيلا أمامك .
حينها أمنحيني حياة أخرى بأنفاسك . بقبلاتك . 
حينها ضميني إلى صدرك ولا تبالي . 

أتنفس سريعا . نبضات قلبي تتسارع . 
شفتاي تتغير لونهما من الابيض الشاهق إلى الأحمر الغامق .
تتحول من برودة الثلج إلى حرارة بركان كاد أن ينفجر .
تفتح عيناي شيئا فشيئا .
أراكي أمامي . أشهق شهقة العودة للحياه . 
أعود . لأبتسم . تختلط ابتسامتي بدمعتي . 
حينما أجد رأسي على رجليكي . تحمليني . 
تضعين يداكي على رأسي . تضميني . 
اقبلك . تقبليني . حبيبتي . 

كوني كما لم تكوني لأحد غيري .
كوني كما لم تكوني لأحد قبلي ، لأحد بعدي . 
كوني لي فقط . 
كوني أنا . كما كنتي أنتي أنا .

14 التعليقات

مروه زهران يقول... @ 12 أبريل، 2013 2:33 م

جميلة أوى
مليانة براءة وجنون
والعنوان معبر أوى
كونى أنا كما كنتى أنتى أنا

ليلى الصباحى.. lolocat يقول... @ 12 أبريل، 2013 5:49 م

الحب الصادق حين يقتحم حصون القلب المنيعة يشكلها كيف يشاء ويفرض عليه قانونه الابدى ...الحب الصادق يجعلنا نذوب فى الاخر ونرى بعيونه ونتحدث بلسانه ونسكن دائما فى عيونه كما يسكن فى عيوننا نصحو ونغفو على اسمه وصورته لانرى عيوبه ولا حتى مميزاته لكن لانرى منه الا الحب والاشتياق له دائما

عندما يكون بجوارنا لا نرى سواه ولا نشعر بالكون حولنا لانه يكون لنا هو الحياة والكون كله
لو احب الانسان بصدق قسيكون والمحبوب كيان واحد وقلب واحد وروح واحدة

كلمات بسيطة وعفوية وجميلة ياشرقاوى كعادتك...احسنت

تحياتى لك بحجم السماء

scattered2 يقول... @ 12 أبريل، 2013 10:38 م

تدوينة مميزة و رائعة, علي قدر بساطتها علي قدر عمقها, حاولت ان اقتبس منها فوجدتني ساقتبسها كلها.
ارفع القبعة لك
دمت بخير دمت مبدعا

SOoSOo يقول... @ 13 أبريل، 2013 12:33 ص

أراكي أمامي . أشهق شهقة العودة للحياه .
أعود . لأبتسم . تختلط ابتسامتي بدمعتي .
حينما أجد رأسي على رجليكي . تحمليني .
٠٠٠٠
سطرت معاني الحب بجمال مخيلتك
دمت بحب
تحياتي الورديه

محمد جمال يقول... @ 13 أبريل، 2013 4:36 ص

لا اشك للحظه انك انت التى كتبتها فيكفينى ما قرأته فى العنوان من تضاد و جنون ولكنها حقا رائعه
دمت بكل خير وموده صديقى
تحياتى

Ahlam Jahaf يقول... @ 13 أبريل، 2013 2:14 م

الحب حالة جنون لا مثيل لها
وانت تعبر عن ذلك الجنون بشكل جميل
تحياتي لإبداعاتك

SHARKawi يقول... @ 15 أبريل، 2013 12:19 ص

اشكرك استاذة مروة على تشريفك ليا .
وردك اللي اسعدني كتير .
كلماتك القليلة تعني لي الكثير .
اتمنى دوام التواصل ..

تشكراتي .كامل احترامي وتقديري . دعواتي . تحياتي

SHARKawi يقول... @ 15 أبريل، 2013 12:32 ص

اشكرك استاذتي ليلى على تواصلك الدائم . وهو ما يشعرني بقيمة ما أكتب . أو ربما جعلني أبقى ها هنا أحاول المرة تتلوها المرة . ربما في مرة كانت الكلمات كما هو المفروض ان تكون .

اقتباس ( الحب الصادق حين يقتحم حصون القلب المنيعة يشكلها كيف يشاء ويفرض عليه قانونه الابدى )
هذا فعلا ما يكون . الحب ان صدق كان كالمدفع الذي يقف امام اية قلعان . يدمر كل تلك الحصون . وينشر ضياءة في جميع اركان المكان . هو بالفعل سيدتي قانون . هو قانون الوجود والحياه . هو قانون السعادة والبقاء .

اقتباس ( الحب الصادق يجعلنا نذوب فى الاخر ونرى بعيونه ونتحدث بلسانه ونسكن دائما فى عيونه كما يسكن فى عيوننا نصحو ونغفو على اسمه وصورته لانرى عيوبه ولا حتى مميزاته لكن لانرى منه الا الحب والاشتياق له دائما ) .. هذا هو الحب بعينة لا شيئا أخر . هو من يجعلنا الأخر . بعدما جعل الأخر نحن .

اقتباس ( عندما يكون بجوارنا لا نرى سواه ولا نشعر بالكون حولنا لانه يكون لنا هو الحياة ،والكون كله ،
لو احب الانسان بصدق فسيكون والمحبوب كيان واحد وقلب واحد وروح واحدة ) ..

كلماتك سيدتي لـ هي ما وجبت قولة لا ما ذكرتة انا . فانتي استطعتي بالشيء البسيط - وهذا لاحترافيتك في التعامل مع تلك الحروف - ان توصفي جميع ما حاولت جاهدا ان اوصفه ..

اتمنى دوام التواصل . وردرك اللي بتسعدني كتير .
تشكراتي . كامل احترامي وتقديري . دعواتي . تحياتي

SHARKawi يقول... @ 15 أبريل، 2013 12:34 ص

اشكرك scattered2 على مرورك . وردك اللي شرفني .
اسعدني وجودك . اسعدتني كلماتك .
وعلى قدر بساطة ردك . كان الجمال يكمن هنا . العمق كل العمق في ردك . وهو بالمعنى الكبير بالنسبة لي .

اتمنى دوام تواصلك .
تشكراتي . كامل احترامي وتقديري . دعواتي . تحياتي

SHARKawi يقول... @ 15 أبريل، 2013 12:37 ص

اشكرك سارة على وجودك ومرورك اللي بيشرفني .
وكلماتك وردك اللي بيسعدوني كتير .

أنا أحاول فقط سيدتي ان اكتب . وأن أسطر . ولكني أجدني في نهاية الأمر أشخبط . أخلط الألوان معا . وأرسم خطوطا متعرجة ومستقيمة ليتقاطعوا معا .

اتمنى دوام التواصل .
تشكراتي . كامل احترامي وتقديري . دعواتي . تحياتي

SHARKawi يقول... @ 15 أبريل، 2013 12:40 ص

اشكرك محمد على مرورك ووجودك الجميل .
اشكرك على كلماتك وردك اللي اسعدني .

يكفيني فقط احساسك ذاك صديقي . أشكر لك ذوقك .
أشكر لك تشجعيك . والأمل النابع من كلماتك .

اتمنى دوام التواصل .
تشكراتي . كامل احترامي وتقديري . دعواتي . تحياتي

SHARKawi يقول... @ 15 أبريل، 2013 12:42 ص

اشكرك استاذة احلام على وجودك ومرورك اللي اسعدني .
اشكر لك كلماتك وردك اللي شرفني .

اقتباس ( الحب حالة جنون لا مثيل لها ) .. هو بالفعل ذاك . حالة جنون نعيشها بكل لحظاتها .. هي حالة جنون .. لا مثيل لها ..

اتمنى دوام التواصل .
تشكراتي . كامل احترامي وتقديري . دعواتي . تحياتي

Nash يقول... @ 9 يونيو، 2013 3:13 م

"كوني كما لم تكوني لأحد غيري .
كوني كما لم تكوني لأحد قبلي ، لأحد بعدي .
كوني لي فقط .
كوني أنا . كما كنتي أنتي أنا ."

تحفة بجد :)

SHARKawi يقول... @ 11 يوليو، 2013 7:44 م

أشكرك ( Nash ) على مرورك وردك اللي اسعدني .

اتمنى دوام التواصل .

تشكراتي . كامل احترامي وتقديري . دعواتي وتحياتي .

إرسال تعليق

رافعين معنوياتي . رأيك يهمني . ردك يسعدني .