| 10 التعليقات ]

اليكي يا من كنتي الامل 
كنتي الوفا كنتي الحياة كلها 
اتتذكريني عندما
كنت اتيكي ملثما 
كان الجنون حينها
هو السبيل
كان الطريق حينها
اين الطريق
كيف السبيل اليكي 
اليكي كيف الوصول
اذهب هناك لأجدك
لا اجدك
ايقى هناك تائها
ابقى هناك حائرا
اين الطريق
اسأل ذاك وتلك وهذة
اين الحبيبة التي
كانت قريبة من هنا
اين الجميلة التي
كانت تمر من هنا
اين الطريق
كانت الاجابة حينها
لم تكن يوما جميلة ها هنا
اتراها انت ولم نرى
اذهب هناك لربما
تجد مرادك عندها
أذهب اليها حينها
اين الطريق
كيف الطريق
تاتيني صفعة مثلما
كانت تأتيني دائما
تلك الجميلة لم أرى

10 التعليقات

faroukfahmy58 يقول... @ 21 فبراير، 2013 10:12 ص

شرقاوى
قد تضل الطريق ولكنه لن يضلّك
هى هى ستجدها كما هى فالقلب لا ينسى وان غابت عن العين
الفاروق

ليلى الصباحى.. lolocat يقول... @ 21 فبراير، 2013 4:55 م

هذا طريق لا يسلكه الا الشجعان ياشرقاوى :)
لا يحتاج لثام ولا يحتاج وقت للتساؤل
لكن يحتاج دائما للحظات جنون واقدام باسل :)

حاول ثاني وعاشر ان شاء الله ستجد السبيل والاجابة

تحياتى بحجم السماء

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول... @ 21 فبراير، 2013 7:38 م
أزال المؤلف هذا التعليق.
ahlam jahaf يقول... @ 21 فبراير، 2013 7:39 م

الأمل دوما موجود
والحياة دون أمل تصبح سراب
وستلقى من تبحث عنها يوما ما فلا تيأس
دعواتي لك بالتوفيق

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول... @ 21 فبراير، 2013 7:39 م

هل تاه الطريق إليها؟
حسك يدلك وحدسك، واليقين يريك الدرب..

مع المودة والتحية
كنت هنا

SHARKawi يقول... @ 22 فبراير، 2013 9:57 م

استاذي ( فاروق ) اشكرك جدا على دوام تواصلك الجميل اللي بيسعدني دايما .
اشكرك على ردك الرقيق . ان ضللت الطريق فهناك في مكان ما بداخلي تلك البوصلة التي توجهني اليه . وهناك ذاك النبض الذي ينبض بة الطريق ليجدني او اجدة .
والقلب بالتأكيد يرى ما لا تراه العين . والبعيد عن العين قريب الى القلب ( تلك ما يجب ان تكون القاعده ) . اسأل واتسائل عن الطريق عن السبيل وكيف اليها الوصول . ولكني سأجدها يوما ما .

اتمنى دوام التواصل .

تشكراتي استاذي . كامل احترامي وتقديري . لك مني دعواتي . تحياتي

SHARKawi يقول... @ 22 فبراير، 2013 10:12 م

استاذتي ( ليلى ) اشكرك جدا على وجودك ودوام تواصلك الجميل اللي بيسعدني دا شيء اكيد و، دا جدا :)
اشكرك على ردودك واللي بقول دايما انها جزء لا يتجزأ من اصل الموضوع . رؤية تحترم . وجهة نظر لا شك في صحتها .
هوا ذاك يا استاذة هو طريق الشجعان هم ايضا هؤلاء المجانين . وهذا الطريق لا يحتاج بالفعل الى ذاك اللثام المذكور اعلاه . ولكنه شكلا ايضا من اشكال ذاك الجنون المشار اليه بجانب ذاك اللثام .
واها انا احاول . المرة بعدها المرة . ولعلني في نهاية الأمر اصل للطريق .

اتمنى دوام التواصل .
تشكراتي وكامل تقديري واحترامي . لكي مني دعواتي . لكي تحياتي .

SHARKawi يقول... @ 22 فبراير، 2013 10:14 م

استاذ ( رشيد )
اقتباس ( أزال المؤلف هذا التعليق ) بالفعل تسائلت ووقفت حائرا . كيف كان ذاك الرد الذي استدعى ان يزال . ايا كان سيدي فكلماتك احترمها جميعها . رأيك يهمني . رؤيتك ووجهة نظرك .

اعلم تماما بأن الرد موجود ادناه . ولكن وجب الوقوف هنا .

SHARKawi يقول... @ 22 فبراير، 2013 10:17 م

استاذة ( احلام ) اشكرك جدا على وجودك ومرورك وردك ودوام تواصلك اللي بيسعدني .
على كلماتك الصحيحة . والتي وجب على كل منا أن يؤمن بها تماما .
اقتباس ( الأمل دوما موجود
والحياة دون أمل تصبح سراب )
هذا بالفعل ما يجعلني ابقى على هذا الطريق . وهو ما جعلني اذهب لتلك وذاك وهذا وهذة للبحث .
هو من جعلني اتسائل ويبقى السؤال . اين الطريق ؟

اتمنى دوام التواصل .

تشكراتي . كامل تقديري واحترامي . لكي مني دعواتي واحترامي .

SHARKawi يقول... @ 22 فبراير، 2013 10:20 م

استاذ ( رشيد ) أهلا بعودتك ثانية :)
اشكرك على وجودك ومرورك . دوام تواصلك واهتمامك اللي بيسعدني كتير .
اقتباس ( حسك يدلك وحدسك ، واليقين يريك الدرب )
بالفعل هذا ما سيحدث يوما ما . فنحن لا نملك سوى ايماننا بحواسنا . بحدسنا . بقلوبنا .

اتمنى دوام التواصل .

تشكراتي . لك مني كامل احترام وتقديري . دعواتي ، لك مني تحياتي .

إرسال تعليق

رافعين معنوياتي . رأيك يهمني . ردك يسعدني .