| 0 التعليقات ]

أرى في هذا الفصل تلك البنت الجميلة الرقيقة ..
إنها الأجمل في كل المدرسة ..
وهي الأرق بين الجميع ..
بل هي أكثر جمالا مما يتوقع الكثيرين ..
وأكثر جمالا مما أستطيع بأن أوصفة ..
تلك البنت صاحبة العيون الخضراء ..
ربما كانت هي الوحيدة من تملك عيون خضراء في المدرسة ..
خضراء كأوراق الشجر أو أكثر خضارا من ذلك أو أكثر جمالا . لا أعرف ..
لا أستطيع بأن أصف مدى جمال عيناها ..
تلك البنت صاحبة هذا الشعر الناعم صاحب اللون المتميز .. صاحبة الشعر الأصفر - الأشقر ..
وربما أيضا هي الوحيدة التي تملك هذا الشعر الذهبي ..
تلك البنت صاحبة أرق صوت سمعتة في حياتي ..
صاحبة القلب الكبير - أكبر بكثير من عقلها وجسمها ..
البنت التي كانت أجمل بنت في المدرسة ..
وكما كانت متميزة في جمالها ..
كانت أيضا متميزة في دراستها ..
كانت متميزة بمواهبها ..

جميلة في صمتها ..
جميلة في غنائها ..
جميلة في دراستها وفكرها وأفكارها ..
جميلة بإحساسها وقلبها ..
جميلة بحنانها ..

جميلة بكل ما فيها ..

البسكوت

في المدرسة يعطونا البسكوت ..
لكل طالب في كل فصل حصتة من البسكوت ..
أحيانا كثيرة كنا نضع الماء على البسكوت ..
وأحيانا نأكلة مع قرفة العم بدوي ..
وأحيانا لا نأكلة ..

وفي يوم من تلك الأيام الجميلة في هضا الفصل ..
بعد أن أخذ كل منا بسكوتة ..
أجد حبيبتي تعطيني بعضا من حصتها ..
ولكنة لم يكن كأي بسكوت في المدرسة ..
فقد أشترت مسبقا الشيكولاتة لتضعها بين شريحتين من هذا البسكوت ..
ويصير كأنة سندويتش من الشيكولاتة ..
كان لذيذا جدا خصوصا وأنة هو البسكوت المختلف من بين كل البسكوت الأخر ..
وأيضا لأنة من يد جميلتي الأجمل في كل المدرسة ..

0 التعليقات

إرسال تعليق

رافعين معنوياتي . رأيك يهمني . ردك يسعدني .