| 0 التعليقات ]

من بين تصفحي بين تلك الأخبار التي تشبة بعضها .
من مصائب كل يوم لا تنتهي .
وجدت تلك المصيبة . التي وصلنا لها .

قالت صحف ومواقع الكترونية يوم الجمعة ان طفلا مغربيا يبلغ من العمر تسع سنوات شنق نفسه حتى الموت مقلدا بطل مسلسل تركي يعرض على احدى القنوات التلفزيونية المغربية.
وقالت صحيفة الاحداث المغربية ان طفلا يبلغ من العمر تسع سنوات يقطن قرية "أولاد الطالب" باليوسفية بوسط المغرب "شنق نفسه بواسطة حبل داخل غرفة بمنزل أسرته محاولا تقليد شخصية بمسلسل (خلود)."
وأضافت ان أفراد الاسرة عثروا على الطفل وقد فارق الحياة ومعلقا بحبل وبعد اخطار السلطات التي بحثت في الامر وجدت أن "الطفل كان يتابع بشغف المسلسل التركي (خلود) وتأثر بمشهد انتحار قامت به احدى شخصيات المسلسل مما جعله يقلده."
وينتقد عدد من المثقفين انتشار متابعة المسلسلات التركية في المغرب خاصة في أوساط ربات البيوت وذوي المستوى التعليمي المحدود ويرون أنها تهدد الانتاج الفني والثقافي الجاد.
(تغطية زكية عبد النبي من الرباط للنشرة العربية)


ليس هذا فقط ما جعلني أخبط كف على كف . وأقول طب دا كلام ؟!
بل وجدت بأسفل الخبر .

قررت شبكة قنوات "تايم" إطلاق قناة "تايم تركي" خلال الأيام المقبلة، حيث ستكون أول قناة مصرية متخصصة في عرض المسلسلات التركية فقط على مدار 24 ساعة، حسبما ذكر في موقع "اليوم السابع".
وسيتضمن برنامج عرض القناة ببث الأفلام والمسلسلات التركية المدبلجة، حيث اختارت القناة مجموعة من المسلسلات والأفلام التركية التي حققت نجاحًا كبيرًا عند عرضها لافتتاح القناة، منها مسلسل "العشق الممنوع" و "الزهرة البيضاء"، و"سنوات الضياع"، و "الأوراق المتساقطة"، أما الأفلام فستعرض القناة مجموعة مختارة منها "فيلم "نار حب"، وفيلم "قطار العمر".
ومن الجدير بالذكر، أن القناة ستنطلق تحت شعار" على تايم تركي مافيش حاجة هتفوتك".




 ووقفت مستغربا من التناقض التام .
ومن ضياع العقل والوعي الكامل للمصيبة التي أصابتنا .
أطفال تموت بسبب واضح ومعروف .
تنتحر بسم قاتل أسمة التلفزيون .
بسبب ما يسمى الفن . ويا ليتة فن .
وياريتة فننا أو نابع مننا . بل فن أجنبي عنا .
آتانا تون سابق إنذار .
كم من حياه تدمرت بسببها .
كم من زوجة تطلقت . والقصص كثيرة .
كم جريمة قتل .
والآن . كم من طفل يموت . منتحر .
وتجد أخرين يصنعون السم بأيديهم .
يساعدون على إنتشارة .
طب دا كلام ؟!



0 التعليقات

إرسال تعليق

رافعين معنوياتي . رأيك يهمني . ردك يسعدني .